يا من طوعت لك نفسك قتل أخيك..

بقلم : د. مجدي العفيفي

١٧ فبراير ٢٠٢٠ - ١١:١٣ ص
تعبيرية
لماذا لا يزال ابنا آدم -الرمزان الأوليان- يتقاتلان؟!.. يحقد أحدهما على الآخر الذي طوعت له نفسه قتل أخيه، هذا الذي لم يبسط له يده ليقتله، خشية أن يكون من الظالمين، وخوفا من رب العالمين؟
لماذا لا يزال يتعالى بيننا من يمثلون الظاهرة الكونية التي تبيد أية أمة في البشرية وهي ظاهرة «الفرعونية والهامانية والقارونية» وهي ذات أبعاد ثلاثة:  البعد الأول: (الفرعونية) نسبة إلى السلطة أي سلطة.. والبعد الثاني (الهامانية) نسبة إلى فقهاء الحكام، ثم البعد الثالث: (القارونية) وهم رجال