التريلا تهزم كورونا.. قتلى «الإقليمي» أكثر من وفيات الفيروس في أسبوعين

تحرير : هالة صقر

٢٦ مارس ٢٠٢٠ - ٠١:٤٢ م
حادث تصادم
بمجرد أن أعنلت وزارة الصحة عن أول إصابة بكورونا في مصر، ظن الجميع أن الفيروس المستجد أصبح القاتل الوحيد الذي يهدد حياتهم، ليأتي سائق سيارة نقل "تريلا" على الطريق الدائري الإقليمي، ويذكر الجميع أن حالة اللامبالاة التي تسيطر على كثيرين من سائقي النقل، لم يمنعها الوباء الذي يحصد آلاف الأرواح حول العالم يوميًّا، وتوقفت بسببه حركة الحياة اليومية، مهددًا اقتصادات الدول بالانهيار، ليؤكد السائق من جديد أن اللامبالاة والاستهتار بإمكانهما في طرفة عين حصد أكثر مما يحصده كورونا من أرواح.
سائق التريلا تمكن خلال أول ساعات حظر التجوال مساء أمس الأربعاء، من أن يتجاوز في لحظة عدد الأرواح التي حصدها فيروس كورونا في أسبوعين أو أكثر، حيث تسبب في قتل 16 شخصًا وإصابة 15 آخرين، خلال حادث مروع على الطريق الإقليمي بنطاق منطقة الصف في الجيزة قرب بوابة حلوان، نتيجة اصطدام التريلا التي يقودها هذا السائق